القائمة الرئيسية:
 أُسرة التحرير
١ . خالد محمد الجنابي / رئيس التحرير
٢ . سليم صالح حافظ / مدير التحرير
٣ . صادق غانم الاسدي / سكرتير تحرير
٤ . ابراهيم جاسم الراجحي / سكرتير تحرير
٥ . ندى عبد اللطيف احمد / محرر
٦ . محمد خالد محمد / محرر
٧ . نشوان عثمان حسين / محرر
٨ . سرى خالد محمد / محرر
الصفحة الرئيسية » المقالات » مقدار ثقافتنا
 شريط الأخبار
الأخبار [عاجل] رئيس الجمهورية فؤاد معصوم يصادق على إقالة محافظ كركوك (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ٠٢:٥٠ م) الأخبار [عاجل] رئيس مجلس النواب : لم يعد هناك إعتذار لتأخير وتأجيل ترسيخ نفوذ الدولة (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ٠٢:٠١ م) الأخبار [عاجل] رئيس الوزراء التركي: ندعم خطوات الحكومة العراقية تجاه الاقليم (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ٠١:٣٠ م) الأخبار [عاجل] المحكمة الادارية تصادق على إقالة محافظ كركوك نجم الدين كريم. (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ١١:٤٣ ص) الأخبار [عاجل] رفع العلم العراقي على معبر خسروي الحدودي مع ايران (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ١١:١٥ ص) الأخبار [عاجل] قوات البيشمركة تنسحب إلى خطوط حزيران ٢٠١٤ (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ١١:١١ ص) الأخبار [عاجل] دعاة الانفصال يهاجمون قنصلية عراقية في بريطانيا بقنابل المولوتوف (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ١٠:٢٩ ص) الأخبار [عاجل] النائبة عالية نصيف ترفع دعاوى قضائية ضد مسعود البارزاني وبابكر زيباري وفؤاد معصوم (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ٠٩:٢١ ص) الأخبار [عاجل] عمليات بغداد تعلن عن عتقال امرأتين خلال قيامهما بسرقة محال شرقي العاصمة (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ٠٩:١٧ ص) الأخبار إكمال فرض الأمن في كركوك والسيطرة على سد الموصل (التاريخ: ١٨ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ٠٨:٠٦ ص)
 المقالات

المقالات مقدار ثقافتنا

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: ندى عبد اللطيف احمد التاريخ التاريخ: ٩ / مايو / ٢٠١٤ م المشاهدات المشاهدات: ١٩٨٣ التعليقات التعليقات: ٩

ندى عبد اللطيف احمد
يؤكد همنغواي:ان بمقدور الانسان ان يقهر,لكنه لا يهزم,هكذا تقودنا احداث سمكته التي عادت بعد صراع مع الكواسر والطيور الجارحة...هيكلا .

 

ويؤكد ايضا ان الزمن بابعاده ينعدم امام المواقف التي يتبناها الانسان.قادتني هذه الافكار لأتصفح الى اي مقدار وصلت ثقافتنا العراقية .التي لايعتريها الذبول وغير قابلة للفشل,او ربما تتدحرج مراحل الثقافة في فترة ما في اي بلد لكنها حقا في العراق لايمكنها الا ان تكون شامخة فهي لا ترضى الا ان تكون ليست فقط ثقافه للاستهلاك الذهني وانما مصدر الهام وينبوع مستمر.فهل نقف اليوم امام معجزة مفادها ان الثقافة برغم دكتاتورية النظام السابق ووحشيتها ازاء المثقفين. لكنها استطاعت ان تكون عنقاء بابلية واستطاعت ان تكون رفدا معينا في بلوغ الغاية فما زال اتحاد الادباء يستقطب المبدعين. من شعراء ونقاد وما زال محط انظار المثقفين. والمهتمين. رغم قسوة ما مر به الاتحاد من فترات تمثل اقصاها في تعليق عضويته. في اتحاد العرب اتحاد البلاط ومرتزقة الانظمه انذاك وما زال دور الثقافة يانعا في رصد للمنجز الثقافي ,وما زالت وجوه المبدعين تشع ضياءِ ثقافيا ويضئ سماء العراق ولو اردنا استقصاء المراحل التي مرت بها الثقافة في فترة مابعد النظام المقبور ...لوجدنا من الكنوز ما يفخر به الادباء فما بين نادي الشعر ونادي القصة وفروع اتحادات الادباء في المحافظات والمهرجانات الشعرية. والفنية استطاعت ثقافتنا بمراحلها المتفاوتة والمتنوعة. ان تعزز من دور المثقف بالمنجز الثقافي وان تدعم الملتقى بجسور التواصل في المحافل الثقافية. ومن اعلى مراحل التطمين لايمكن لثقافتنا الا ان تكون شامخة لانها نابعة من ارضية حروفها الجواهري وجذورها المتنبي. وثمارها الرصافي و الزهاوي والسياب والقائمة تطول وتظل ثقافتنا تسمو. بمقدار سمو روادها وحرص مثقفيها لذا فهي تأبى السقوط.

التقييم التقييم:
  ٣ / ٣.٣
 التعليقات
الإسم: شيرين مهدي
الدولة: العراق
النص: منوره ست نداوي الورده فعﻻ رائعه
التاريخ: ٩ / مايو / ٢٠١٤ م ١٠:٠٩ م
إجابة التعليق

الإسم: نيران فاضل
الدولة: العراق
النص: ابداع ست ندى عاشت الايادي المزيد من الابداع ان شاء الله
التاريخ: ٩ / مايو / ٢٠١٤ م ١١:٠٠ م
إجابة التعليق

الإسم: سارة ابراهيم نياز
الدولة: العراق
النص: مقالة رائعة ..برأيي سيبقى العراق بلد العلم والأدب العريق مادام
هنالك اشخاص مثقفين يسعون للارتقاء بأفكارهم وثقافتهم
متخذين من الشعراء الكبار والادباء والفنانين قدوة لهم

التاريخ: ٩ / مايو / ٢٠١٤ م ١١:٤٩ م
إجابة التعليق

الإسم: سارة ابراهيم نياز
الدولة: العراق
النص: مقالة رائعة ..برأيي سيبقى العراق بلد العلم والأدب العريق مادام
هنالك اشخاص مثقفين يسعون للارتقاء بأفكارهم وثقافتهم ..تحياتي المعطرة بطلتك البهية

التاريخ: ٩ / مايو / ٢٠١٤ م ١١:٥٠ م
إجابة التعليق

الإسم: رغد الطائي
الدولة: العراق
النص: كلام واقعي وجميل أستاذه ندي احسنتي
التاريخ: ٩ / مايو / ٢٠١٤ م ١١:٥٣ م
إجابة التعليق

الإسم: همسه ابراهيم نياز
الدولة: العراق
النص: مقالة فعلاا رائعه وكلام جميل جدا وسليم.
هذا ما نسعى اليه الى النهوض واحياء ثقافتنا العريقه عن طريق ما ورثنا من مثقفينا و أدباؤنا السابقون
والتي لا تزال الا لان ترقى بالثقافه .. نورتي ست ندى الراقيه
التاريخ: ١٠ / مايو / ٢٠١٤ م ١٢:٤٥ ص
إجابة التعليق

الإسم: Aeebo akbre
الدولة: العراق
النص: مقال جميل اخت سهى باركك الله رغم كل الاضطهاد مازال أبناء هذا الوطن من مفكرين وكتاب واعلامين نبراس تقتدي به الامم احسنتي
التاريخ: ١٠ / مايو / ٢٠١٤ م ٠١:٢٦ ص
إجابة التعليق

الإسم: koka Alheyale
الدولة: العراق
النص: منوره بنت عمي موضوع رائع..اتمنى لكي التوفيق
التاريخ: ١٠ / مايو / ٢٠١٤ م ١٢:٢٠ م
إجابة التعليق

الإسم: زينب عبد الحسين
الدولة: العراق
النص: عاشت الانامل ست ندى موضوع مميز
التاريخ: ١٠ / مايو / ٢٠١٤ م ١٢:٢٥ م
إجابة التعليق

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 البحث:
 مساحة إعلانية